زوار فرصة أخيرة الكرام المدونة تخترق من جانب صهاينة هكرز وينشر بها بوستات منافيه للاخلاق والقيم وتحاول الادارة شراء دومين لحماية الموقع وحسبنا الله ونعم الوكيل
إن كلماتنا ستبقى ميتة أعراسا من الشموع ، لا حراك فيها جامدة ، حتى إذا متنا من أجلها أنتفضت حية وعاشت بين الأحياء ، كل كلمة عاشت كانت قد اقتادت قلب إنسان حي ، فعاشت بين الأحياء ، والأحياء لا يتبنون الأموات ... همتي همة الأسود ونفسي : نفس حره ترى المذلة كفرا

2007/06/22

دموعى إصرار وتحدي


لا تحسبو بكائى ضعفا ودموعى خوفا ودعوة للحزن واليأس فى ظل واقع مرير ظلم وطغى على الصغير قبل الكبير
لكنها دموع لا تحمل فى طياتها إلا المقاومة والإصرار والتحدى فى وجه هذا الظلم والإستعداد للتضحية بالغالي والنفيس حتى حصولنا على حقنا وحق شعبنا وأمتنا كاملا ولتعلم يأخى فى الأنسانية ان نضالى ليس إلا لحبي لك وأمنيتى أن تعيش حرا كريما كما كرمك مولاك الخالق الرحمن ، والأن يابن وطنى افتح عينيك أنظر وشاهد وطنك والعالم كله ، وأخبرنى لاحقا ماذا وجدت ...

2 comments:

علاء said...

ألف مبروك يا عم أسامة عل المدونة
ننتظر تدويناتك الجامدة
و أنا عارف انك هتقلبها مؤسسة صحفية
الله الموفق

mo'men mohamed said...

مبروك يا عم أسامه على المدونه الجديده
ربنا يوفقك يا رب
بس بالله عليك أهدى علينا كده عشان نعرف نتابعك
متبقاش سخن كده من أولها